الرئيسية / المرأة والطفل / المرأة والطفل – كيفية التواصل مع شريك حياتك

المرأة والطفل – كيفية التواصل مع شريك حياتك

المرأة والطفل – كيفية التواصل مع شريك حياتك

 

 

المرأة والطفل – كيفية التواصل مع شريك حياتك

 

تكمن أهمية التواصل السليم في تجنب سوء التفاهم بين الزوجين

تعتبر الحياة الزوجية من أقدس المشاريع الحياتية التي نسعى جميعنا إلى تحقيق حياة مستقرة ورائعة مبنية

على أساس متين من الحب والود والتفاهم والانسجام.

حاولي تغيير أسلوب تعاملك مع الشريك ولا تعتقدي أن ذلك إهانة لشخصك وكرامتك أو تنازل سلبي بل العكس

إن هذا النوع من التنازلات ضروري جداً في العلاقة الزوجية فإن أحسست بأن زوجك يلومك على أسلوبك في أمر

معين فاسعي لتغيير هذا الأسلوب نحو الأفضل لكسب قلبه ورضاه واستخدمي طرقاً جديدة لإقناعه برغباتك.

كوني امرأة حكيمة في طريقة التصرف فلا تكوني سطحية أو متسرعة في ردات الفعل والانفعالات واتخاذ القرارات

بل حافظي على الرصانة والهدوء وهذا ما ينعكس إيجاباً على علاقتكما ويجنبكما التوتر ومصائبه فإن الالتزام

بالحكمة أمر في غاية الضرورة والأهمية.

إن الزوج الصعب كثيراً ما يكون عصبياً فهنا عليك البحث عن سبب عصبيته لتجنب القيام بالأمور التي تثير غضبه

وهذا ما ستكتشفينه بعد أول سنة من الزواج ومع مرور السنين على تعارفكما وزواجكما وذلك يتطلب صبراً كبيراً

من الزوجة أما إن كان مزاجياً فيجب أن تتفهمي هذا الأمر وتتحمليه لأنه طبع من صميم شخصيته ولن يتغير

مهماحاولت ذلك

كوني امرأة تتحلى بالذكاء العاطفي واستخدمي أنوثتك لكي تغري زوجك وتسحريه كلما شعرت بأنه عصبي

ومنزعج فمن الطبيعي أن يرضخ لجمالك وإغرائك فلا تستهيني بنفسك بل حافظي على مظهرك اللائق دائماً

وغيري اللوك من فترة لأخرى بحسب أحدث خطوط الموضة وصيحاتها.

لاتتعمدي إزعاج زوجك بل اختاري المواضيع التي تتحدثين بها فإن كان لا يحب الحديث عن تفاصيل عمله أو أهله

وغيرها من المواضيع فلا تثيري غضبه بل تجنبي تلك الأحاديث وحاولي تهدئته دوماً إذا شعرت بأنه منزعج.

لذا عندما تتحدثين مع الشريك انتبهي إلى كيفية اختيار الموضوع بالأسلوب المناسب

المرأة والطفل – كيفية التواصل مع شريك حياتك

إليك أهم أدوات التواصل التي تحتاجينها في علاقتكِ مع الشريك.

1- أداة الوقت المناسب

يشترط نجاح النقاش بين الزوجين، اختيار الوقت المناسب بعناية فالتوقيت المناسب هو ما يضمن أن يستمع

زوجك إليك جيداً. ينطبق اختيار الوقت المناسب على المحادثات الصعبة تلك التي يكون لديك شيء مهم

لمشاركته أو ترغبين في مشاركة حدث مهم مع زوجك

عليك أولاً سؤال نفسك: هل أحدكما غاضب مرهق مر بيوم سيئ أو حتى جائع إذا كانت الإجابة نعم فعليك

التوقف فوراً وانتظار تحسن الظروف لبدء الحديث في الوقت المناسب.

2- أداة الاستجابة بدلاً من الرد

عندما يبدأ خلاف بينك وبين زوجك بسبب سوء الفهم تأكدي أن لديك القدرة على إيقافه وهذا عبر مقاومة

الاستسلام للفكرة وبدلاً من الرد السريع لمحاولة دفع الآخر عليك التوقف والتفكير على مهل

هل يقصد زوجك شيئاً سيئاً أم أن التعبير خانه وإذا لم تحسمي إجابتك فعليك سؤاله بصراحة ومباشرة ماذا

يقصد من كلامه ما يساعدك على حل المشكلة بطريقة منطقية عبر الاستجابة والتفكير وليس الرد السريع

والاستسلام لسوء الفهم.

المرأة والطفل – كيفية التواصل مع شريك حياتك

3- أداة التوقف

هذه الأداة رائعة لاستخدامها عندما يخرج النقاش مع زوجك عن السيطرة:

توقفي: عندما تشعرين بعدم الارتياح لطريقة الحديث.

استراحة: اطلبي استراحة لمدة ساعة على الأقل لاستعادة سلامك النفسي قبل استئناف النقاش.

مسؤوليتك: فكري في الجزء الخاص بك من المشكلة قبل إلقاء اللوم على زوجك فكري جيداً في المسؤولية

التي تتحملينها من المشكلة وكيفية حلها.

عرض السلام: بعد انقضاء الهدنة اعرضي على زوجك السلام والصلح مع وعد بتغيير إيجابي.

من الجيد الخروج في نزهة والترويح عن أنفسكم كل فترة للتخلص من ضغوطات الحياة والعمل التي تؤثر بشكل مباشر وسلبي على العلاقة

 

اترك رد

error: iRepair Egy.Help Content is protected !!