الرئيسية / المرأة والطفل / المرأة والطفل – ضرر المضادات الحيوية على الأطفال

المرأة والطفل – ضرر المضادات الحيوية على الأطفال

المرأة والطفل – ضرر المضادات الحيوية على الأطفال

المرأة والطفل – ضرر المضادات الحيوية على الأطفال

ظهرت قي الآونة الاخيرة قضية ضرر المضادات الحيوية على الاطفال نتيجة تزايد الاستهلاك العالمي للمضادات

الحيوية في العموم سواء في نصاب الاحتياج الصحيح للامراض البكتيرية او كنوع من الاستهلاك الغير طبي والغير

مدروس بناء على نصيحة طبيب مختصص وسنتعرف على المفاهيم المغلوطة عن استخدام المضادات الحيوية وضرر

المضادات الحيوية على الاطفال بشكل خاص وكيفية تجنب الاضرار عن طريق الاستخدام الصحيح والعلمي للمضادات

الحيوية

آثار المضادات الحيوية على الجسم

المضادات الحيوية بجميع انواعها واسمائها التجارية هي مادة تعمل على قتل البكتيرية في جسم الانسان ولكل

مضاد حيوي طريقة عمل وكان لاكتشافه فضل كبير في علاج الكثير من الامراض على مر التاريخ بداية من البنسلين

كأبسط نوع من المضاد الحيوي والذي يعالج موجبة الجرام ولكن هذا لا يعني انه لا يؤثر على جسم الانسان عن

طريق اعراض جانبية

المرأة والطفل – ضرر المضادات الحيوية على الأطفال

مفاهيم مغلوطة عن استخدام المضاد الحيوي

اهم هذه المفاهيم هي ان المضاد الحيوي يستخدم لعلاج الفيروسات كما تستخدمه الكثير من السيدات في علاج

نزلات البرد للاطفال ونزلات البرد تسببها فيروسات الانفلونزا وليس لها علاقة بالعدوى البكتيرية وفي هذه الحالة

يكون لاستخدام المضاد الحيوي اضرار بدون منافع ومن المفاهيم الاخرى هو وجوب توقف العلاج بالمضاد الحيوي عند

اختفاء الاعراض فان طلب الطبيب اعطاء جرعة متكاملة من المضاد فيجب اكمالها بالكامل وفي حال توقف الآباء عن

اعطاء الطفل كامل الجرعة فهم يسمحون للبكتيريا باعادة الانتشار داخل الجسم وتكوين مناعة ضد المضاد الحيوي

مما يجعل من الصعب علاج البكتيريا بنفس نوع المضاد .

اما عن اخر المفاهيم المغلوطة هي امكانية اعطاء الطفل المضاد الحيوي دون استشارة طبيب وهذا يعرض جهاز

مناعة الطفل الى ضعف شديد

ضرر المضادات الحيوية على الاطفال

ضرر المضادات لا تقتصر على المناعة فقط بل على الجهاز الهضمي لان الجهاز الهضمي للطفل يحتوي على بكتيريا

نافعة والمضادات الحيوية لا تفرق بين البكتيريا الضارة المعدية وبين البكتيريا النافعة وتقوم بقتل الاثنين ومن اشهر

الاعراض الاصابة المتكررة بالاسهال عند الاطفال الصغار وان تمت اصابة الطفل في مرحلة عمرية صغيرة قد لا تنشأ

هذه البكتيريا من الاساس ويصبح جسم الطفل معرض لامراض سوء التغذية واضطرابات هضمية

كما اشارت الابحادث ان الاصابة بالسمنة المبكرة عند الاطفال لها علاقة وثيقة بضرر المضادات الحيوية على الاطفال

عند استهلاكها بشكل غير طبي كما ان الاطفال يصبحون معرضين اكثر الى هشاشة العظام وامراض تقوس القدمين

وضعف في مينا الاسنان

المرأة والطفل – ضرر المضادات الحيوية على الأطفال

الاستخدام المتكرر للمضادات الحيوية عند الاطفال

ان استخدام المضادات الحيوية بكثرة في سن صغير يعرض جهاز مناعة الطفل للضعف حيث ان حهاز المناعي

للاطفال يكون في تطور دائم فيتعرف على البكتيريا وينتج اجسام مضادة لها وفي حال استخدم المضاد الحيوي

بطريقة خاطئة حينها سيتأثر الجهاز المناعي ولن يتطور بنفس الكيفية الطبيعية وعند تعرض الطفل للبكتيريا سواء

من نفس النوع او من نوع اخر سيحتاج الى استخدام المزيد من المضادات الحيوية او نوع اقوى في الفاعلية وهذا

يعرض الطفل للكثير من الاعراض الجانبية للمضادات الحيوية مثل مرض القلاع وهو ظهور فطريات بالفم والتي تظهر

على هيئة بقع بيضاء والطفح الجلدي الذي يكثر ظهوره في منطقة الحفاضات عند الاطفال الصغار

ضرر المضادات الحيوية على الاطفال الاجنة

المضادات الحيوية لها اضرار على الاطفال الاجنة وصحة الام الحامل ايضا ولاستخدام المضاد الحيوي اثناء فترة الحمل

قواعد صارمة في انظمة الصحة العالمية حيث يستخدم المضاد الحيوي في حال ضرورة استخدامه فقط وبجرعات

قليلة ولفترة محدودة مع منع استخدام بعض انواع المضادات الحيوية منعا باتا لخطورة فقدان الطفل في حال

استخدامه وتنقسم المضادات الحيوية الى فئات بعضها أمنة على الام والطفل وبعضها أمن في مراحل معينة من

الحمل واخرى ممنوعة طوال فترة الحمل لتأثيرها السلبي على تطور ونمو الطفل ما قد يسبب تشوهات في الاجنة

او ضعف مناعي شديد للطفل فيما بعد ومن المضادات الحيوية الامنة على الاطفال الاجنة والامهات هي

الاريثرومايسين والبنسلين وسيفوكسيتين مع ملاحظة ان الجرعات تختلف في حالة الحمل .

ومن اهم المضادات الحيوية الممنوعة هو التيتراسيكلين لتأثيره السلبي على عظام واسنان الاطفال وقد تأتي الآثار

الجانبية للمضادات الحيوية على الاطفال الأجنة بصور متفاوتة او حدوث خسارة كاملة للطفل عند استخدام المضاد

الحيوي في الشهور الثلاثة الاولى من الحمل.

المرأة والطفل – ضرر المضادات الحيوية على الأطفال

تجنب ضرر المضادات الحيوية على الاطفال

اولى الوسائل لتجنب ضرر المضادات الحيوية على الاطفال هو الاستخدام الصحيح لها ومن اشهر الامراض التي

يتعرض لها الاطفال وتحتاج الى مضاد حيوي هي الالتهابات عامة مثل التهاب الحلق والاذن والالتهابات الجلدية

والرئوية والتهابات المسالك البولية ومن ثم من المهم استشارة طبيب الاطفال قبل تناول المضادات الحيوية وعمل

الفحوص اللازمة لتحديد نوع البكتيريا حيث يأخذ عينة بول وبراز او بلغم بحسب مكان الاصابة وسيقوم الطبيب بتحديد

المضاد الحيوي المناسب والجرعة الانسب للطفل والتي لا تسبب اضرار جانبية طويلة المدى للطفل مع الالتزام

الكامل بجدول مواعيد الدواء واستكمال كامل الجرعة حتى مع ظهور تحسن على الطفل ولا يجب ان تقوم الام

باعطاء الطفل مضاد حيوي بمفردها ابدا.

ضرر المضادات الحيوية على الاطفال لا يعني منع استخدامها بشكل كامل ولكن تحديد وترشيد استخدامها مع

ضرورة سؤال الطبيب في كل مرة لتحديد الجرعة المناسبة لتلافي اضرار المضادات الحيوية على الجهاز المناعي

والجهاز الهضمي للطفل وعظامه واسنانه مع علاج الطفل من العدوى بطريقة مناسبة.

 

اترك رد

error: iRepair Egy.Help Content is protected !!