المرأة والطفل – حساب الوزن المثالي

المرأة والطفل – حساب الوزن المثالي

 

مؤشر كتلة الجسم

يستخدام مؤشر كتلة الجسم عند الرغبة في تقدير نسبة الدهون في الجسم بالاعتماد على الطول، حيث إنّه من

السهل القيام بذلك بصورةٍ شخصيةٍ عن طريق قسمة كتلة الجسم بوحدة الكيلوغرام على مربع الطول بالمتر، ثمّ

يستخدم الناتج كمؤشرٍ لتحديد إذا ما كان الشخص ضمن المعدل الطبيعي بالنسبة للوزن أم لا، ولكن لا يمكن

الاعتماد على نتيجة هذا المؤشر في بعض الحالات؛ كونه لا يحدد نسبة الدهون أو العضلات الدقيقة في الجسم، بل

يعتمد على الوزن ككُل، فالأشخاص الذين يمارسون تمارين بناء العضلات مثلاً، يمتلكون وزناً زائداً بسبب العضلات

وليس الدهون، وكبار السن أيضاً قد يعانون من انخفاض الوزن تبعاً لانخفاض كتلة العظام عندهم، وكذلك الأطفال

حيث إنّ سمنة الأطفال لا تقاس حسب هذا المؤشر وإنّما تُحدّد بحسب عمر الطفل والوزن المناسب له في هذا

العمر

المرأة والطفل – حساب الوزن المثالي

نسبة الخصر إلى الورك

إنّ مؤشر نسبة الخصر إلى الورك هو مقياس يقوم على حساب محيط الخصر بالتناسب مع محيط الوركين، وفيه

يُحسب أقل محيطٍ للخصر يمكن قياسه وقسمته على محيط الوركين من أوسع نقطة، ويعتبر هذا المؤشر أكثر دقةً

من مؤشر كتلة الجسم لتحديد الوزن المثالي للشخص وتحديد احتمالية تعرضه لمشاكل صحية حقيقية، وقد أظهرت

الدراسات أنّ الأشخاص الذين يمتلكون جسماً بشكل التفاحة تكون نسبة الخصر إلى الوركين مرتفعةً لديهم، وهم

أكثر عرضةً للمشاكل الصحية، مثل: السكري، ومشاكل القلب والشرايين أكثر من الأشخاص الذين يمتلكون جسماً

بشكل الكمثرى وتكون نسبة الخصر إلى الوركين منخفضة لديهم؛ بسبب تراكم الدهون في منطقة الخصر، بينما في

الحالة الثانية فإنّ الدهون تتراكم في منطقة الوركين، وتكمن نقطة ضعف هذا المؤشر في كونه لا يحسب نسبة

الدهون الكلية في الجسم.

المرأة والطفل – حساب الوزن المثالي

نسبة الخصر إلى الطول

يُعتبر مؤشر نسبة الخصر إلى الطول مؤشراً صحياً للمخاطر التي قد تصيب الشخص من أمراض القلب والشرايين،

وارتفاع ضغط الدم، والسكري وغيرها، ويقوم هذا المؤشر على حساب ناتج محيط الخصر على الطول، لذا يتوجب

على الأشخاص من الجنسين المحاولة قدر الإمكان المحافظة على محيط الخصر بحيث يكون أقل من نصف قياس

الطول، ويمكن إجراء مؤشر نسبة الخصر إلى الطول للأطفال والبالغين بغض النظر عن العمر.