المرأة والطفل – الولادة المبكرة

المرأة والطفل – الولادة المبكرة

الولادة المبكرة

هناك علاقة بين قلة النوم والولادة المبكرة

تعتبر الولادة المبكرة من المشاكل التي تهدد حصة الجنين وكذلك الأم لأنها تتعرض لمضاعفات غير مأمونة العواقب

ولذلك فقد استمر الباحثون في دراسة الأسباب التي تؤدي للولادة المبكرة  حتى توصل علماء في جامعة كاليفورنيا

الأمريكية إلى علاقة وطيدة بين قلة النوم والولادة المبكرة حيث تبين أن:

القسط الوافر من النوم هو الحل الأمثل لهذه المشكلة فهذه خلاصة دراسة أجريت على ثلاثة ملايين امرأة.

النساء اللواتي يلدن مبكراً يعانين غالباُ من الأرق ويلدن قبل موعدهن بستة أسابيع.

كما أن النساء اللواتي يعانين من ظاهرة انقطاع النفس أثناء النوم يتعرضن لنفس المشكلة.

يمكن تحسين نوم الحامل لإنقاذ حوالي 15 مليون طفل يولدون قبل الأوان كل عام.

وتبين أن المواليد الخدج يموت منهم حوالي ما يقارب المليون والمائة ألف مولود كل عام بسبب مضاعفات

الولادة المبكرة.

الأرق يؤدي لزيادة نسبة الولادة المبكرة بمقدار 30%. فيما يزيد بنسبة 5.3% لدى النساء اللواتي يعانين

من ظاهرة انقطاع النفس.

لا يعتبر قلة النوم هو السبب الوحيد بالطبع للولادة المبكرة فهناك الالتهابات التي تصيب الحامل وكذلك

تسمم الحمل وغيرها من الأسباب.

المرأة والطفل – الولادة المبكرة

  •  أسباب الولادة المبكرة

-الحمل في تؤام

-سن الأم حيث إنه في حال كان عمر الأم أقل من ثماني عشرة سنة أو أكثر من ست وثلاثين سنة قد تزداد

احتمالية ولادتها مُبكراً.

-في حال ممارسة تمارين رياضية متعبة ومرهقة.

-تمزق الأغشية التي تحيط بالجنين ويكون ذلك نتيجة عدم شرب كميات كبيرة من السوائل أثناء الحمل.

-نقص مفاجئ في وزن الحامل.

-زيادة مفاجئة في وزن الحامل وذلك نتيجة للعديد من الأسباب مثل: الإصابة بمرض الغدة الدرقية وغيرها.

-تناول كميات كبيرة من المشروبات الكحولية.

-التدخين.

-إصابة الحامل بالعديد من الأمراض مثل: ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين وغيرها.

-عدم وجود فترة كافية بين الحمل والآخر.

-إصابة الحامل بمشاكل متعددة في الرحم مثل: سرطان الرحم والتشوه خلقي وضعف عنق الرحم وغيرها.

-إصابة الحامل بالالتهابات في البول.

-تناول كميات كبيرة من الأدوية.

-تقلص في الرحم.

-انفجار المشيمة.

المرأة والطفل – الولادة المبكرة

  • أعراض الولادة المبكرة

-إفرازات مهبلية أكثر من المعتاد.

-خروج إفرازات دموية أو مخاطية من المهبل.

-إفراز سائل من المهبل وهو عبارة عن السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين.

-النزيف المهبلي.

-المغص الشديد.

-انقباض الرحم.

-الإحساس بضغط عند الحوض.

-الآلام شديدة في أسفل الظهر.

  • كيفية الوقاية من الولادة المبكرة

-شرب كميات كافية من السوائل وخصوصاً في فصل الصيف.

-تجنب تناول الأطعمة الغير مطهوة مثل: اللحم النيئ والأسماك النيئة وغيرها لاحتوائها على نسبة مرتفعة

من البكتريا والجراثيم.

-التخلص من الضغوط النفسية المختلفة مثل: التوتر والقلق.

-استرخاء الجسم وعدم إجهاده بالتمارين الرياضية الشاقة.

-مراجعة الطبيب أولاً بأول للتأكد من صحة الجنين.

-تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كافية من عنصر الحديد وذلك لضمان عدم الإصابة بالأنيميا.

-تناول مكملات الفيتامينات المتوافرة في الأسواق لكن يجب استشارة الطبيب أولاً.

-تجنب التدخين أو شرب المشروبات الغازية.

-الحفاظ على الوزن المثالي وتجنب الوزن الزائد