الرئيسية / الأخبار / الأخبار – كيف بدأ تكون الكواكب في المجموعة الشمسية

الأخبار – كيف بدأ تكون الكواكب في المجموعة الشمسية

الأخبار – كيف بدأ تكون الكواكب في المجموعة الشمسية

الأخبار – كيف بدأ تكون الكواكب في المجموعة الشمسية

كيف بدأ تكون الكواكب في المجموعة الشمسية

تكون الكواكب أحد الأمور التي بحث فيها الكثير من العلماء طوال حياتهم فالكواكب الموجودة في مجرتنا درب

التبانة أكثر من النجوم في نفس المجرة ويمكننا أن نرى خمس من الكواكب القريبة مننا بأعيننا المجردة.

ان كلمة كوكب تقع على مسامعنا كل يوم تقريبا حتى اعتدنا عليها ولا نفهم ما المقصود منها . ان البحث في شأن

الكواكب أمرا اعتاد عليه البشر منذ العصور القديمة فيجب أن نعرف أولا ما هو الكوكب وما الفرق بين الكوكب والنجوم

وكيف يتحرك الكوكب وما هي قصة الكواكب في التاريخ.

الكواكب في التاريخ

تعد كلمة الكوكب احدى الكلمات القديمة التي عرفها الانسان مع بداية بحثه في الفضاء بعينه المجردة وبداية

اكتشاف العلوم وانتشار القصص الاسطورية والاديان . وكلما زادت معرفة الانسان تغير تصوره عن الكواكب

حتى في أيامنا هذه بعد اطلاق الاتحاد الدولي للفلك تعريفا للكواكب عام 2006 م اعتقد بطليموس أن الارض هي

مركز الكون وان الكواكب تدور حولها في حركة دائرية على الرغم من ان فكرة الكواكب تدور حول الشمس قد طرحت

قديما الا انها لم تدعم بدليل الا في القرن السابع عشر على يد جاليليو جاليلي مخترع أول تلسكوب .

وفي نفس الوقت لاحظ يوهانس كيبلر أن الكواكب تدور في مدارات بيضاوية وليست دائرية ومع تحسن أدوات

المراقبة الفلكية اكتشف الفلكيون أن هناك كواكب تشترك مع الأرض في بعض الظواهر مثل البراكين والأعاصير.

تعريف الكوكب

عام 2006 م أوضح الاتحاد الدولي للفلك تعريفا للكوكب ينص أن الكوكب هو جرم سماوي يدور حول الشمس ولديه

كتلة كافية لجاذبيته الذاتية تمكنه من التغلب على قوى الجسم الصلب مما يجعله في حالة توازن هيدروستاتيكي

وشكل دائري تقريبا ويسيطر على المنطقة من حوله .

الأخبار – كيف بدأ تكون الكواكب في المجموعة الشمسية

أن الثمان كواكب في مجموعتنا الشمسية هم:

عطارد , الزهرة ,المريخ ,المشتري ,زحل ,أورانوس ,نبتون

وفي نفس العام اطلق الاتحاد تعريفا للكوكب وهو جرم سماوي يدور حول الشمس لكنه مسيطر

نظرية تكون الكواكب

ان تكون الكواكب جزء من تكون مجموعتنا الشمسية كلها وتبعا لفرضية الكويكبات الأولية وتعرف بالنظرية السديمية

التي تمدنا بتفسير عن سبب ذلك فقد تجاذبت العديد من الأجسام الصغيرة مع بعضها لتصبح أجساما أكبر حتى

وصل حجمها الى حجم كوكب مثل المشتري .

ان مجموعتنا الشمسية كانت سحابة من الغازات والغبار فقط تعرف باسم السحابة السديمية وبسبب تغير الضغط

وسط السحابة تغييرت الجاذبية وتعرض مركز القرص الى ازدياد كبير في الضغط مما جعل ذرات الهيدروجين تقترب

من بعضها فبدأت ذرات الهيدروجين بالاندماج بتكون الهيليوم وبذلك تكون الشمس وجذبت الشمس حوال 99% من

كل ما يدور حولها وبدأ تكون الكواكب من 1% المتبقي

الأخبار – كيف بدأ تكون الكواكب في المجموعة الشمسية

 

سبب تكون الكواكب

كان النظام الشمسي في غاية الفوضى ثم بدأت الذرات بالتجمع مع بعضها فاصيحت الكواكب الأولية الصخرية قريبة

من الشمس بينما الكواكب الغازية بعيدة عنها.وما سبب تكون الكواكب بالشكل الذي عليه الآن هو القصف المتأخر

الذي حدث قبل 4 مليار سنة حيث اصطدام كثير من الاجسام الصغيرة بالكواكب الاولية وكادت ان تدمر باصطدامها

بكوكب المريخ .

وبعدها مرت الكواكب الاولية بمجموعة من التصادمات مع بعضها أدت في النهاية لتكون الكواكب الحالية.

علاقة الكواكب بالابراج

يرى الاشخاص الذين يفهمون في الابراج الفلكية ان الابراج ترتبط بالكواكب وان كل برج يتحكم فيه ويؤثر عليه كوكب

واحد أو عدة كواكب

يتحكم الزهرة في برج الثور ,وعطارد ببرج الجوزاء ,والقمر يتحكم ببرج السرطان ,وتسيطر الشمس على برج الاسد

,ويؤثر عطارد على العذراء ,والزهرة يؤثر على برج الميزان ,كما يؤثر المريخ على العقرب ,والمشتري يؤثر على برج

القوس ,ويؤثر زحل على كوكب الجدي ,كما يؤثر كلا من زحل وأولاانوس على الدلو ,ويؤثر نبتون والمشتري على

برج الحوت.

اترك رد

error: iRepair Egy.Help Content is protected !!