كايتي برايس العارضة الشهيرة في حالة يرثى لها

 كايتي برايس العارضة الشهيرة في حالة يرثى لها

بعد خضوعها للتجميل عارضة شهيرة في حالة يرثى لها

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً صادمة لعارضة الأزياء البريطانية الشهيرة كايتي برايس.

وظهرت فيها بعد خروجها من غرفة العمليات في أحد المستشفيات التركية حيث خضعت لعملية تجميل.

وبدت العارضة الأربعينية بملابس المستشفى وبملامح متعبة ومع ضمادات ودماء على وجهها.

وذكرت صحيفة  دايلي مايل  البريطانية أن عدة عمليات أجريت لها مثل شد الوجه ورفع الحواجب والجفنين.

واستندت أثناء المشي إلى إحدى الممرضات.

 كايتي برايس العارضة الشهيرة في حالة يرثى لها

إلا أن موقع Irish mirror ذكر أن العارضة وهي أم لخمسة أولاد باتت تكره نفسها بعد التغييرات التي طرأت

على شكلها نتيجة العملية وأنها لا تتمكن من الجلوس بسبب الألم الناتج عن تلك العمليات.

ولفت الموقع إلى أنها تشعر بالندم ونقل عن مصدر قوله لصحيفة The Sun: تركت كايتي بائسة وفي حالة احتضار.

وتابع المصدر: تعيش كايتي حالة صعبة جداً. إنها المرة الأولى التي تجري فيها عملية ليفتنغ برازيلي ولا تصدق أنه

مؤلم إلى هذا الحد.

وأضاف: تعاني من انتفاخ في وجهها ولا تتمكن من الحركة. إنها في حالة احتضار. لا يمكنها حتى الاستحمام ولهذا

تكتفي بمسح جسمها بقطعى قماش مبللة.

بدورها نشرت العارضة على حسابها على  إنستغرام  صورة لها مع التعليق: أعلم أنه لا يمكن تصحيح ذلك.

لكن بعد 4 أيام من خضوعي للعملية ظللت أشعر بالألم وأصبحت أشبه الكائن الفضائي.

إلا أنها كشفت أنها استعادت عافيتها بعد ذلك وكتبت: لا أصدق أنني تعافيت بسرعة من رأسي إلى قدمي وأنا

سعيدة بالنتيجة.